الحمقى يُعجَبون، أما العقلاء فيَستحسِنون

- ألكسندر بوب - شاعر إنجليزي


اقتباسات اخرى لـ ألكسندر بوب

قم بدورك باقتدار، ففي ذلك الشرف كله

دع الحمقى يتنافسون على أشكال الحُكم، فالأفضل ما يتم إدارته على أتم وجه

يحتوى التاريخ على أمثلة غن إخلاص الكلاب أكثر مما فيه من أمثلة عن إخلاص الأصدقاء

الخطأ من الإنسان، والمغفرة من الرحمن

الدهاء أدنى أشكال الفكاهة

ليس من امرأة تكره رجلا لأنه يحبها، لكن الكثير من النساء يكرهون رجالا لأنهم أصدقاء لهن

النظام أول قوانين السماء

العواطف عواصف الحياة

المدح غير المستحق سخرية متخفية

المثقف يَسْعد باستكشاف الطبيعة، أما الأحمق فيَسْعد لأنه لا يعرف أكثر مما يعرف

أكثر الناس إيجابية أشدهم سذاجة

إن كان لسمعة أحد أن تشوه فليس أفضل لفعل ذلك من أحد أقربائه

بمقدور الكثيرين القيام بعمل حكيم، وأكثر منهم يستطيعون القيام بعمل خبيث، لكن أقل القليل من يستطيعون

التسلية سعادة من لا يستطيعون التفكير

الرجل الأمين أنبل إبداعات الله

الحمقى يُعجَبون، أما العقلاء فيَستحسِنون

من يكذب كذبة لا يدرك مدى ضخامة الفعل الذي يفعله، فهو مجبر على اختراع عشرين كذبة أخرى لكي يحافظ على

الإنسان هو مجد العالم وسخريته ولغزه

عواطفنا مثل نوبات التشنج، تجعلنا أقوى لفترة ثم تتركنا ضعفاء إلى الأبد

لن يتعلم البعض أي شيء لأنهم يفهمون كل شيء أسرع مما يجب

طوبى لمن لا يتوقع أي شيء، فإن ظنه لن يخيب أبدا

يندفع الحمقى إلى حيث تخشى الملائكة أن تخطو

الجمال يصدم العين، أما الجدارة فتكسب الروح

ليس على المرء حرج من الاعتراف بخطئه، فهذا يعني قوله بكلمات أخرى أنه اليوم أكثر حكمة مما كان بالأمس

أن يغضب المرء يعني أن يثأر من نفسه لأخطاء ارتكبها الآخرون

بمقدور نفس الطموح أن يدمر أو ينقذ، وأن يصنع من أحد بطلا ومن آخر وغدا

لا تُظهر الأفعال دوما معدن الرجال، فمن يقوم بعمل كريم ليس شرطا أن يكون كريما

لا يعتقد المرء أبدا أنه سعيد إلا إذا استمتع بالأشياء التي يريدها أو يسعى إليها الآخرون

يحلم الرجال بالمغازلة، ويستيقظون في قفص الزوجية

لا تلم الغائب أبدا

اخترنا لك