شارك إقتباسات خوسيه ريزال


إقتباسات متنوعة

الأرض تحبنا حد استعادتنا ذات يوم وتحب الزرع حد احتضانه لينمو ويثمر وتحب المطر فتستدعيه اليها ، ويحبه

لا تنتهي القصيدة أبدا، بل تُترَك

لو كانت الفكرة تعني التقيُّد بها لما ابتكر الناس الأديان والمواعظ والأخلاق المكتوبة

لا تساوِ بين الجبناء والشجعان، ولا بين المخلصين ومن لم يستقروا بعد على موقف واضح، ولا بين النزهاء وا

إن الشر والكذب قد يكسبان الثروة، ولكن قوة الصدق في أنه يمكث

نعيب زماننا والعيب فينا ... وما لزماننا عيب سوانا

الرجال مجانين بالضرورة لدرجة أن كون المرء غير مجنون بعتبر شكل آخر من أشكال الجنون

لتكبر معي، فالأفضل لم يأت بعد

اسكت يا قلبي فالفضاء لا يسمعك

مكارم الأخلاق عشر: صدق اللسان، وصدق البأس، وإعطاء السائل، وحسن الخلق، والمكافأة بالصنائع، وصلة الرحم

الغضب عادل، والشفقة عادلة، لكن الرأي لا يكون عادلا أبدا

ثلاث موبقات: الكبر فإنه حط إبليس من مرتبته، والحرص فإنه أخرج آدم من الجنة، والحسد فإنه دعا ابن آدم إ

ولا تصدق بما البرهان يبطله ... فتستفيد من التصديق تكذيبا

لا تريد النساء أن تسمع ما تفكر أنت فيه، بل ما يفكرن فيه بصوت أكثر عمقا

من كثر كلامه كثر خطؤه، ومن كثر خطؤه قل حياؤه، ومن قل حياؤه قل ورعه، ومن قل ورعه مات قلبه، ومن مات قل

الأفكارُ الخلاقةُ ليست بيوتا. إنها حقولٌ وأشجار